سكاي لايف
الجمعة، 22 يناير 2021 03:01 صـ
سكاي لايف

نوستالجيا

سيد زيان .. وقف علي قدميه وحفظ كتاب الله وهو علي فراش المرض الامر الذي ادهش الاطباء

الفنان سيد زيان
الفنان سيد زيان



في عام ٢٠٠٣ سقط فريسة لجلطة دماغية منعته من الحركة والكلام وأصيب بشلل نصفي ، لتبدأ رحلة جديدة أخرى في حياته وهي رحلة عودة سيد قارئ القرآن.


ولعل الله أراد بمرضه الخير لانه اطلع على ما في قلبه لانه كان قبل مرضه يذهب متخفياً لحضور دروس دين ومجالس لمشايخ..

وبعد مرضه ابتعد عن الوسط الفني بمرضه وتفرغ لاستعادة حفظه لكتاب الله وهو على فراش المرض لمدة ١٣ سنة كاملة ، وبعد أن اتم استعادة ما كان يحفظه من القرآن عن ظهر قلب جاءته منحة الشفاء من الله فتحسنت حالته وبدأ يقف على قدميه ويمشي وبعد فترة قدر إنه يتكلم شوية ..

ذلك الامر ادهش الاطباء لان كل التقارير الطبية كانت تاكد ان من المستحيل يحدث هذا ، وقرر سيد زيان بعد تماثلة للشفاء عدم العودة او القرب مرة اخرى من الوسط الفني نهائياً ..

لم يريد سيد ان يختم حياته قبل ان يحقق حلم والده وأصبح لا يفارق القرآن لسانة ويقرأه دائما حتى عندما لم يكن قادرا علي الكلام وأصبح قارئاَ للقرآن وكأن الله منحه المرض ليعود إلـى الطريق الصحيح مرة أخرى ويختم له فيه واستمر رفيقاً للقرآن حتى توفي في ابريل ٢٠١٦..
رحم الله سيد زيان وتقبله من التائبين وغفر له ولنا وألحقنا به على خير

e29cf2c90f0ce2a72c684732ff4bfe79.jpeg
الفنان سيد زيان حياة سيد زيان نوستالجيا